Search
Close this search box.
Search
Close this search box.

زميلات البحث:

د. سراي أهروني،

باحثة نسوية ومحاضرة في برنامج الدراسات الجندرية في جامعة بن غوريون في النقب. من مؤسِسات مركز البحوث النسوي حيفا وناشطة في “المرأة للمرأة- المركز النسوي حيفا”. تناولت أطروحتها للدكتوراة، التي كتبتها في جامعة بار إيلان (2009)، الجوانب الجندرية ودمج النساء الإسرائيليات في عملية التفاوض بين إسرائيل ومنظمة التحرير الفلسطينية في التسعينيات. كانت أهروني طالبة ما بعد الدكتوراه في معهد لاونرد ديفيس في الجامعة العبرية، وفي جامعة حيفا، وعملت محاضرة ضيفة في جامعة ميشيغن، آن-أربور. مجالات بحثها الرئيسية هي القرار 1325 الصادر عن مجلس الأمن، الجندر والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، الاغتصاب في الحروب، النظريات النسوية للأمن والعلاقات الدولية، وتاريخ النسوية وتعزيز النساء في إسرائيل. أقامت سراي، بالتعاون مع د. ياعيل حسون، مبادرة “مأراغ”، بنك معلومات يشمل جميع المنظمات والمؤسسات التي تعمل على تعزيز النساء، والنسوية والمساواة الجندرية في إسرائيل بين الأعوام 1970-2018. تم تطوير البنك كجزء من محاولة تعزيز التوجهات النسوية في جمع قاعدة البيانات وتطوير بنوك ومستودعات المعلومات. سراي هي عضو في مجموعة بحث تتناول الأرشيفات النسوية كمصدر للمعلومات عن العنف، بالتعاون مع د. روت بريسر، ود. حدفاه إيال، وياعيل أبريات وأيلاه أوليير. 

إيميل: sarai.aharoni@gmail.com

الموقع الشخصي: https://bit.ly/2S89cqQ

د. حدفاه إيال،

 هي باحثة نسوية كتبت بحثها عن سياسة التجارب الطبية على الإنسان في إسرائيل في الجامعة العبرية في القدس. حدفاه ناشطة نسوية في المرأة للمرأة – المركز النسوي حيفا، وهي من مؤسِسات ومديرات مشروع “النساء والتكنولوجيا الطبية” في المرأة للمرأة. عضو لجنة الآداب والأخلاقيات في مستشفى “بني تسيون” وعضو في مشروع “المسدس على طاولة المطبخ”. تتناول أبحاثها سياقات العلم، والطب والدولة، وتكنولوجيا الخصوبة والجندر، وسياسة استخدام وسيلة منع الحمل ديبو بروفيرا في أوساط النساء الأثيوبيات في إسرائيل، والمساعدة الإنسانية الطبية للجرحى السوريين في إسرائيل. 

حدفاه هي طالبة ما بعد الدكتوراة في جامعة بن غوريون وهي عضو في مجموعة بحث تتناول الأرشيفات النسوية كمصدر للمعرفة عن العنف مع د. سراي أهروني، ود. روت بريسر، وياعيل أبريات، وأيلاه أوليير. بالإضافة لعملها كمحاضرة في جامعة حيفا وكلية سبير، وإدراتها للممارسة العملية (براكتيكوم) في برنامج الأنتروبولوجيا الطبية والعلاجية النفسية في قسم الأنتروبولوجيا في جامعة حيفا. 

إيميل: ehedva@gmail.com 

د. نوعا بالف

هي باحثة في مجال الجندر والسياسة. يدرس بحثها تأثير الأقدمية والصلاحية السياسية على التشريعات والسياسات الجندرية في إسرائيل وفي الأرجنتين. نشرت دراسات عن الجندر، والأمن، والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، بالإضافة إلى أوراق موقف ومقالات رأي عن الجندر، والنساء، والأحزاب، ومؤسسات الدولة في إسرائيل كتبتها لمركز ويلسون في واشنطن وصحيفة جلوبس. تناول مقالها الأخير الفجوات المتزايدة بين اليهود الأمريكان واليهود الإسرائيليين وتبعات ذلك على سياسة الجالية اليهودية الأمريكية تجاه إسرائيل. عملت محاضرة في قسم العلوم السياسية في جامعة ميريلاند كوليج بارك.

عنوان البريد الإلكتروني: nogaef@openu.ac.il

الإيميل: noa.balf@gmail.com 

د. نعماه بن زيئيف،

باحثة في تاريخ الفلسطينيين الاجتماعي في القرن العشرين. تناولت أطروحتها للدكتوراه حياة المهاجرين القرويين في حيفا خلال الإنتداب البريطاني (جامعة بن غوريون، 2010). حررت بين الأعوام 2004-2006 الدورية الأكاديمية “جماعة” لبحوث الشرق الأوسط. أدارت في العام 2015، بالتعاون مع د. عنات كدرون، المجموعة البحثية “الحدود وتجاوز الحدود بين المجتمعات في أرض إسرائيل/فلسطين في القرنين التاسع عشر والعشرين” في إطار معهد شوماخر في جامعة حيفا. تكتب اليوم بالتعاون مع د. غال أمير، عن المحامين الفلسطينيين الذين عملوا في إسرائيل في سنوات الخمسين والستين. تشغل بن زئيف منصب زميلة بحث في جامعة حيفا أيضًا، ومحاضرة في كلية تل حاي، ورئيسة منتدى المؤرخات في مركز البحوث النسوية في “المرأة للمرأة”.

عنوان البريد الإلكتروني: noa.balf@gmail.com

د. نعماه بن زيئيف،

باحثة في تاريخ الفلسطينيين الاجتماعي في القرن العشرين. تناولت أطروحتها للدكتوراه حياة المهاجرين القرويين في حيفا خلال الإنتداب البريطاني (جامعة بن غوريون، 2010). حررت بين الأعوام 2004-2006 الدورية الأكاديمية “جماعة” لبحوث الشرق الأوسط. أدارت في العام 2015، بالتعاون مع د. عنات كدرون، المجموعة البحثية “الحدود وتجاوز الحدود بين المجتمعات في أرض إسرائيل/فلسطين في القرنين التاسع عشر والعشرين” في إطار معهد شوماخر في جامعة حيفا. تكتب اليوم بالتعاون مع د. غال أمير، عن المحامين الفلسطينيين الذين عملوا في إسرائيل في سنوات الخمسين والستين. تشغل بن زئيف منصب زميلة بحث في جامعة حيفا أيضًا، ومحاضرة في كلية تل حاي، ورئيسة منتدى المؤرخات في مركز البحوث النسوية في “المرأة للمرأة”.

الإيميل: nbenzev@zahav.net.il 

الموقع الشخصي: https://independent.academia.edu/NBenZeev 

د. غال أمير،

 باحث في التاريخ القضائي لانتقالات السلطة في أرض إسرائيل خلال القرن الـ 20. يرتكز بحثه وموضوع أطروحته للماجستير والدكتوراه على نظام الطائفة الدينية (نظام الملّة) الذي يعطي صلاحية للمحاكم الشرعية للنظر في شؤون الأحوال الشخصية. كما وأنه نشر، بالتعاون مع البروفسور شولميت ألموغ، عددا من المقالات حول النسوية القضائية، مثل التحليل الفلسفي والقضائي لظاهرة #MeToo. يكتب اليوم، بالتعاون مع د. نعماه بن زيئيف، عن المحامين الفلسطينيين الذين نشطوا بدولة إسرائيل في سنوات الخمسين والستين. غال أمير هو زميل بحث في كلية الحقوق وفي المركز اليهودي العربي في جامعة حيفا، وعضو منتدى المؤرخات في مركز البحوث النسوية في “المرأة للمرأة”.

 الإيميل: agal39@yahoo.com

د. إبتسام بركات،

باحثة نسوية ومحاضرة في الكلية الأكاديمية صفد وفي برنامج دراسات الجندر في جامعة بار إيلان. كتبت أطروحتها للدكتوراه التي تناولت “الاستراتيجيات والممارسات العملية لدى النساء الدرزيات في ظل موازين القوى المتعددة” في إطار برنامج دراسات الجندر في جامعة بار إيلان. كانت إبتسام بركات طالبة ما بعد الدكتوراة في مركز منيرفا لحقوق الإنسان في الجامعة العبرية في القدس، وفي قسم دراسات الجندر في معهد بن غوريون لدراسة إسرائيل والصهيونية في جامعة بن غوريون. شريكة في بحث يدرس التحديات التي تواجه النساء اليهوديات والفلسطينيات المتدينات في سوق العمل الإسرائيلي. مجالات بحثها الرئيسية هي الجندر والدين، والنساء في سوق العمل الإسرائيلي.  

الإيميل: ebtesam1970@gmail.com 

د. عدناه غورني،

 من مواليد تل أبيب. حاصلة على لقب الدكتوراه في علوم البيئة السلوكية من University of California Santa Barbara، والماجستير في الكتابة الإبداعية من قسم الآداب في جامعة حيفا. درّست في برنامج الماجستير للدراسات النسائية والجندر في جامعة حيفا وفي القسم متعدد المجالات في كلية “عيمك يزراعيل”. صدر كتابها “ما بين الإستغلال والإنقاذ، نظرية إيكو نسوية لعلاقات الطبيعة والثقافة والمجتمع في إسرائيل” عن دار النشر “برديس” (2011)، وكتابها “اكتئاب حيواني: معجم” عن دار النشر “برديس” في كانون الثاني\ يناير 2020، وكتاب “أشياء وجدتها في المخزن العائلي” عن دار “أحوزات بايت” في آذار\ مارس 2020. تتطوع غورني في منظمة “المرأة للمرأة”، وهي عضو طاقم التفاوض لتحسين شروط عمل المحاضرين الصغار في كلية “عيمك يزراعيل”، كما أنها عضو طاقم التفاوض القُطري لعقد اتفاقية عمل جماعية لطاقم التدريس في الكليات العامة. مجالات أبحاثها هي الإيكو-فيمينزم، والعدل البيئي والنقد الأخضر البيئي (إيكوكريتيسيزم). 

الإيميل:  ednagorney@yahoo.com 

د. تال ديكل،

هي باحثة في مجالات المجتمع والفن. تركز أبحاثها على مواضيع الثقافة البصرية وحياة النساء مع تحليل العلاقات ما بين أبعاد الهوية كالجندر، والعرق، والمكانة، والقومية، والديانة. مجال تخصصها هو الهجرة والعبور القومي وانعكاسها في إيمان النساء في إسرائيل، ودراسة تمثيلات الشيخوخة والجندر. نشِر كتابها “مجندرات – الفن والفكر النسوي” (إصدار هكيبوتس همؤوحاد) عام 2011، وكتابها الثاني “النساء والهجرة، الفن والجندر في عصر التحول القومي” (إصدار ريسلنغ) عام 2013، الذي صدر بنسخته الانجليزية عام 2016 (Detroit: Wayne State University Press). نشِر كتابها الثالث “النساء والشيخوخة – الجندر والعمْرية في مرآة الفن في إسرائيل” (إصدار الجامعة المفتوحة) عام 2020.

الإيميل: tdekel@tauex.tau.ac.il 

الموقع الشخصي: https://www.taldekel.net/ 

د. غيلي هارتل،

عضو الطاقم التدريسي في برنامج دراسات الجندر في جامعة بار إيلان. مجال بحثها المركزي هو الجغرافيا السياسية والثقافية للجنسانية. كتبت أطروحتها للدكتوراه ضمن برنامج دراسات الجندر وتناولت سياسة المثليات، والمثليين، والمتحولين ومزدوجي الجنس في أربعة فضاءات حراكية في إسرائيل. تناولت أطروحتها لما بعد الدكتوراة في جامعة مكغيل، كندا، الإقتصاد السياسي للسياحة الفخورة في تل أبيب وركزت على خطاب العولمة، وموازين القوى السياسية، والإقتصادية، وسيرورات الهوموقومية في المدينة. تعمل د. هارتل اليوم على دراسة بحثية جديدة تتناول الذاتية السياسية للنساء المثليات، ومزدوجات الجنس، والمتحولات في الضواحي، وهي دراسة مدعومة من الصندوق القومي للعلوم. أقامت هارتل، بالتعاون مع د. عَدي مورينو، مجتمع البحوث الكويرية في الرابطة الاجتماعية في إسرائيل. يهدف المجتمع ليكون بيتًا أكاديميًا للبحوث في المجالات المتعلقة بالجنسانية ضمن إطار العلوم الاجتماعية والعلوم الإنسانية. مجالات اهتمامها المركزية هي: علاقات القوى والسياسة في الحيّز، سياسة الانتماء، الجغرافيا الكويرية، الاحتجاج والحركات الاجتماعية الكويرية، قولبة الحيّز الآمن، النظرية والسياسة الكويرية ومنهجية الجودة (إثنوغرافيا).

إيميل: gillyrachely@gmail.com 

الموقع الشخصي: https://biu.academia.edu/GillyHartal 

د. يالي هشاش،

هي مؤرخة اجتماعية تركز أبحاثها على المجتمعات اليهودية الشرقية في إسرائيل والشرق الأوسط خلال القرنين التاسع عشر والعشرين، خاصة في الهوامش العريضة لهذه المجتمعات: النساء والفقراء. نالت هشاش الدكتوراه من جامعة حيفا في العام 2011، حيث تناولت أطروحتها للدكتوراه “تغير التوجهات نحو الفقر في المجتمع اليهودي الشرقي في القدس 1841-1880”. تدمج في كتاباتها بين التوجهات السائدة في دراسات الشرقيين، والنظريات النسوية، والتحليل الاقتصادي الاجتماعي. هشاش هي ناشطة نسوية في المرأة للمرأة، ومن مؤسِّسات مشروع النساء والتكنولوجيا الطبية، ومختبر التاريخ الشفهي، رئيسة شعبة دراسات الجندر في الكلية الأكاديمية بيت بيرل، ومحاضرة في جامعة تل أبيب، وكلية بيت بيرل، وكلية تل حاي. من بين منشوراتها الأخيرة مقالة “كلّنا يهود: عن “الزبالة البيضاء، والشرقيين، وتعدد الهوامش للهيمنة” في مجلة “النظرية والنقد”، والمقال “Gender, Religion, and Secularism in the English Mission Hospital of Jerusalem, 1844–1880”  in Journal of Levantine Studies.

إيميل: yalihashash@gmail.com

الموقع الشخصي: https://independent.academia.edu/YaliHashash 

د. عنبال ويلاموفسكي،

هي باحثة نسوية وزميلة تدريس في معهد علوم الإجرام، وفي مركز لايفر للدراسات النسائية والجندر في الجامعة العبرية، وفي برنامج دراسات الجندر في جامعة تل أبيب وفي الكلية الأكاديمية سبير. كتبت أطروحتها للدكتوراه “العنف في المواعدة في إسرائيل – نظرة نسوية” في معهد علوم الإجرام في الجامعة العبرية، وكتبت في إطار الاستكمال لما بعد الدكتوراة في مركز لايفر عن التحرشات في الشارع. تتناول في عملها اليوم الأبعاد الجندرية بقضايا الجسد والحيّز في مجالات الجنوح، والضحايا، ومنظومة إنفاذ القانون. ناشطة في مجال العنف ضد النساء في ميادين مختلفة، كما وأنها تبحث، وتمارس، وتعلم الرقص الشرقي. 

الإيميل: inbiloo@gmail.com 

د. ياعيل حسون،

هي عالمة اجتماع. تناولت أطروحتها للدكتوراه، من قسم علوم الاجتماع في جامعة حيفا، الميدان الاقتصادي في إسرائيل بأبعاده المجندرة، من وجهة نظر نساء خبيرات في الإقتصاد. تشغل حسون منذ العام 2004 منصب باحثة ومحاضرة في مركز “أدفا”، وهو معهد بحوث متخصص في رصد الاتجاهات الاجتماعية والاقتصادية وفي تحليل السياسات الحكومية وفق معايير المساواة والعدالة الاجتماعية، حيث أنها شريكة أيضًا في تطوير المعرفة والممارسات لتذويت الفكر الجندري (gender mainstreaming) في السياسات الاقتصادية الاجتماعية، وفي الميزانيات الوطنية والبلدية (gender budgeting) في إسرائيل. كانت خلال الأعوام 2018-2020 طالبة لما بعد الدكتوراة في جامعة بن غوريون وشريكة د. سراي أهروني في إنشاء “مأراغ” – بنك معلومات يشمل جميع المنظمات والمؤسسات العاملة على تعزيز النساء، والنسوية، والمساواة الجندرية في إسرائيل بين السنوات 1970-2018. مجالات تخصصها: علم الاجتماع الجندري، النساء في الاقتصاد، النظريات النسوية في الاقتصاد، النساء في سوق العمل، وانعدام المساواة. 

الإيميل: yaelhasson77@gmail.com   

د. نيكول خياط،

 مؤرخة متخصصة في الشرق الأوسط الحديث. عضو اللجنة المنظمة لمنتدى مؤرخات القرنَين التاسع عشر والعشرين. كتبت أطروحتها للدكتوراه Historiography and Translation during the Arabic Nahḍa: European History in Arabic في جامعة حيفا (2017). هي زميلة تدريس في الجامعة العبرية، حيث تمرّر كورس عن النهضة العربية في القرن الـ 19 ضمن وحدة الدراسات المتقدمة في مدرسة روتبرغ للطلاب الأجانب. بنت أرشيفًا لصور من حياة الفلسطينيين في مدينة حيفا قبل 1948، وكانت شريكة في تنظيم معرض في متحف مدينة حيفا اعتمد على هذا الأرشيف. تهتم نيكول بالتاريخ الفكري الثقافي للعالم الناطق بالعربية، كتبت عن المسرح العربي المعاصر، وتبحث اليوم موضوع الأطباء والطب في الأقاليم العربية للإمبراطورية العثمانية خلال القرن الـ 19 ضمن شهادة ما بعد الدكتوراة في الجامعة العبرية بمشروع “التاريخ الإقليمي للطب في الشرق الأوسط 1830-1960”. 

الإيميل: nicole.khayat@mail.huji.ac.il 

الموقع الشخصي: https://shamash.academia.edu/NicoleKhayat 

د. عَدي مورينو،

 حائزة على الماجستير في علم الاجتماع والأنثروبولوجيا من جامعة تل أبيب، وطالبة دكتوراه في علم الاجتماع من جامعة مانشستر. تتناول أطروحتها للدكتوراه معاينة الوالدية عن طريق تأجير الأرحام في أوساط الرجال مثليي الجنس في إسرائيل. مجالات بحثها هي النظرية الكويرية، سوسيولوجيا العلم و- Actor-Network-Theory، تكنولوجيا الخصوبة والتغيرات في بنية الأسرة في مجتمعنا المعاصر. تعمل اليوم في مرافقة وتوجيه طلبة الألقاب المتقدمة وتوجيه الكتابة الأكاديمية. 

الإيميل: adimoreno@gmail.com 

الموقع الشخصي: https://manchester.academia.edu/AdiMoreno 

أييلت معوز،

عالمة في الأنثروبولوجيا السياسية، تكمل اليوم كتابة أطروحتها للدكتوراه في جامعة شيكاغو: Arrested Freedom: Policing and Politics on Jamaica’s Global Plantation وهي إثنوغرافيا عن البوليسية في جمايكا ما بعد الكولونيالية. يفحص القسم الأول من الأطروحة تصميم العبودية لأشكال الإدارة والسيطرة الاجتماعية هناك، وكيف يعاد بناؤهما من خلال مشاريع عولمية إصلاحية. يقترح البحث معاينة الإصلاح والبوليسية (reform/police)  في إطار تحليلي مشترك، كوجهين للتجديد والمأسسة في الرأسمالية. يتناول القسم الثاني من البحث تناقضات التحرر مع انغلاق الأفق السياسي في عصر النئو-ليبرالية، وتحويل إدارة المجتمع إلى نموذج سائد. تركز الإثنوغرافيا في هذا القسم على سلسلة من اللحظات التاريخية العابرة المشبعة بالتوتر، والتي تكشَف فيها وتمتد حدود الخيال والفعل الجماعيين. 

تعنى أبحاث أييلت في التقاطع بين العنف والاقتصاد السياسي، مع التشديد على صلة المؤسسات الكولونيالية لفهم الرأسمالية المالية في عصرنا. أطروحتها، التي استكملت في قسم علم الاجتماع في جامعة تل أبيب، هي أساس الكتاب “قانون حي: البوليسية والسيادة تحت الإحتلال” (إصدار معهد فان لير ودار هاكيبوتس همؤوحاد للنشر، 2020)، الذي يركز على مؤسسة الحدود (frontier) كموقع نموذجي لفهم أشكال عنف الدولة ووكلائها الليبراليين الجدد. أييلت هي ناشطة يسار نسوية شغلت بين الأعوام 2008-2011 وظيفة مركزة شريكة لائتلاف النساء من أجل السلام. هي ملتزمة بالتدريس وبالتربية التحررية، وقد مررّت في شيكاغو وكينغستون كورسات عن الفكر الاجتماعي، ونظريات نقدية في البوليسية والأمن، والنظريات النسوية للقوة. 

الإيميل: maoz@uchicago.edu

د. شارون مفتسير،

مؤرخة اجتماعية ثقافية للشرق الأوسط. تركز في أبحاثها على الهوية وأداء الجندر في المجتمع المصري المعاصر. القضايا الرئيسية التي تثير اهتمامها هي العلاقة بين التغييرات الإجتماعية البنيوية وبين التجربة اليومية في مجال الأسرة، والمشاعر، والجنسانية. تدرّس شارون في برنامج الماجستير في إطار دراسات النساء والجندر في جامعة حيفا. هي عضو اللجنة المنظمة لمنتدى مؤرخات القرنين التاسع عشر والعشرين. مقالها “Emotional Change: Romantic Love and the University in Post-Colonial Egypt”، سيُنشر قريباً في Journal of Social History

الإيميل: Sharonmaf@gmail.com

د. حانا سافران،

 ناشطة ومتطوعة في المرأة للمرأة وإحدى مؤسِّسات مركز البحوث النسوية، حيفا. تدرّس البحوث المعتمدة على الفن ودراسات النساء في برنامج الماجستير في كلية المجتمع والفن في نتانيا. يتناول كتابها “لا نريد أن نكون لطيفات”، (دار برديس للنشر، 2006) تاريخ النشاط النسوي في البلاد. محاضرة وباحثة في مجالات دراسات النساء والنسوية والجندر. يتناول بحثها الأخير تاريخ النشاط النسوي المثلي في إسرائيل.

الإيميل: hsafran10@hotmail.com 

د. روت بريسر،

 محاضرة في كلية تل حاي، عضو في “المرأة للمرأة” وإحدى مؤسِّسات مركز البحوث النسوية، حيفا. باحثة جندر وثقافة، تعنى بالمواطنة، والانتماء، والحيّز العام في المجتمع الإسرائيلي. تناولت أطروحتها للدكتوراه موضوع القرابة من زاوية نظر كويرية (2012 جامعة بار إيلان). ضمن مشروعها ما بعد الدكتوراه، بحثت روت التقاطع بين الهجرة والجنسانية في المدينة العالمية الأوروبية (ICI Berlin – Institute for Culture Inquiry 2014, Humboldt University Berlin 2013). تعمل في هذه الأيام على دراستها التي تتناول النساء معدومات المكانة المدنية في حيفا والشمال، ضمن مشروع “المرأة للمرأة” عن الموضوع. روت هي عضو في مجموعة بحثية تتناول الأرشيفات النسوية كمصدر للمعلومات عن العنف، بالتعاون مع د. سراي أهروني، د. حدفاه إيال، ياعيل أبريات وأيلاه أوليير.

بروفسور ليئات كوزما،

 عضو طاقم المحاضرين في قسم دراسات الإسلام والشرق الأوسط في الجامعة العبرية في القدس. أتمّت دراستها للدكتوراه في المسار المدمج بين التاريخ ودراسات الشرق الأوسط في جامعة نيويورك. تشغل اليوم منصب رئيسة مركز “لفتسيون” لبحث الإسلام في الجامعة العبرية، وهي محررة شريكة، إلى جانب أون براك وأفنير فيشنيتسر، للمدونة “الحلقة الدراسية للتاريخ الاجتماعي” في موقع “هآرتس”، وكذلك عضو في اللجنة المنظمة لمنتدى المؤرخات. 

نشرت “نساء تكتبن التاريخ: النسوية والتغيير المجتمعي في المغرب” (مركز ديّان، 2003 Policing Egyptian) Women: Sex, Law and Medicine in Egypt 1850-1882 (Syracuse University Press, 2011)؛  و- Global Women, Colonial Ports: Regulated Prostitution in the Interwar Middle East (SUNY press, 2017). قامت أيضاً بتحرير “أمام المحكمة الشرعية: مكانة النساء المسلمات في الشرق الأوسط وفي إسرائيل (رسلينغ، 2011)؛ وسوية مع هبة يزبك، “الجندر والمكانة الشخصية، النساء المسلمات في إسرائيل” (برديس، 2017). تتناول مقالاتها النسوية المغربية، علوم الجنس، الترجمة في الشرق الأوسط المعاصر، تاريخ المخدرات في مصر وجاراتها، بالإضافة إلى تاريخ البحث الطبي في المنطقة. 

تدير منذ بداية العام 2017 مشروعاً بحثياً بتمويل مجلس البحوث التابع للإتحاد الأوروبي (ERC)، تحت عنوان: التاريخ الإقليمي للطب في الشرق الأوسط، 1830-1960. 

د. ياعيل روزين،

باحثة في التمثيلات الثقافية المرئية والفنية للمجتمع الفخور في إسرائيل. مسؤولة عن تأسيس وتركيز نشاط الأرشيف المرئي كجزء من الأرشيف النسوي وأرشيف المثليات في المرأة للمرأة. تدرّس ياعيل في قسم الإدارة والاقتصاد في الجامعة المفتوحة، ومحاضرة للفنون والنظرية الكويرية ضمن برنامج الماجستير في السياسات ونظرية الفنون في بتسلئيل، أكاديمية الفن والتصميم في القدس. أسست وترأس مشروع ARTiq- “الفن الإسرائيلي الفخور” الذي يهدف لتشجيع الفن الفخور ودعم الفنانات والفنانين الكويريين (من كافة الأنواع الإجتماعية وفي أي وسيط فني).

إيميل: yaelrozin@gmail.com